نرحب بالكتاب الراغبين في الانضمام إلى مطر

نتائج البحث

  1. محمد فري

    تجربة

    أعجبني النص، لذا عقبت مشاركا
  2. محمد فري

    اقتحام

    هل له حافران أم أربعة؟
  3. محمد فري

    هجرة

    نعم .. استسلم إلى قرش البحر
  4. محمد فري

    تجربة

    إلى أن صار في بحرها.. موجة تائهة تتقاذفها الرياح
  5. محمد فري

    هل تستطيع كتابة قصتي؟؟؟

    قصة قصيرة جميلة تعتمد عنصر الحكائية الذي يشد المتلقي متشوقا إلى النهاية .. تذكرني القصة هنا بمنهج التشبث بالحكاية في قصص موباسان المشوقة .. لي ملاحظتان .. حبذا لو تم التخلي عن المقدمة الشارحة .. فالقصة تبدأ من هذه الجملة:" هناك وسط إحدى الأحياء الفخمة الهادئة".. يحتاج النص إلى مراجعة لغوية...
  6. محمد فري

    كل عام وأعضاء مطر بخير

    بمناسبة السنة الجديدة 2019 يتمنى منتدى مطر لكل أعضائه سنة طيبة، مع المتمنيات بالصحة والعافية للجميع
  7. محمد فري

    أخيرا صدحتِ يا حنجرتي...!

    استغلال جميل وموفق لفضاء الملعب الرياضي؛ يفتح الباب لطرح هموم تتجوز متبعة الكرة تحيتي
  8. محمد فري

    غرق في السرير

    نص جميل؛ يجعل من الحلم فوبيا تؤرق الشخص يرتبط الأمر طبعا بخصوصية الحلم الذي ينتمي هنا إلى نوع الكابوس حبكة جيدة استغلت لحظة زمنية تمددت بما يكفي لتعرفنا على ما يروج داخل وجدان الشخص تحيتي السي حسن
  9. محمد فري

    المعلم (وي وي)

    نص جميل يراهن على جانب إنساني بحبكة جيدة تحيتي أخي المصطفى سالمي
  10. محمد فري

    بلا عنوان

    نعم أخي محمد اليعقابي هي حالات تواجهنا مرارا ,, ولا نملك إلا التصرف بما يتيحه واقعنا
  11. محمد فري

    بلا عنوان

    هههه لم يعد السارد إلى المحكمة ,,, ولم يذهب إليها سابقا ,,, هي بناية تواجه مدرسة الصغير ,, والسارد معتاد يوميا على المرور أمامها ,,, لذا قد يحكي أحداثا أخرى يصادفها مرارا في طريقه
  12. محمد فري

    بلا عنوان

    كانت قادمة باتجاهي، تمسك بيد طفل صغير يبدو متعبا، تجر رجليها جرا، وكأنها قطعت مسافة طويلة غير منتهية، كان الطفل يمشي ببطء شديد، لاتكاد رجلاه تسعفانه، فتضظر إلى جره ليتدحرج مكرها بجوارها، ولعلها بدورها لم تكن قادرة على حمله، فملامحها تشي بتعب,, بل بإرهاق شديد. عندما اقتربت منها، حولت وجهي عنها،...
  13. محمد فري

    خالي " حمزة "

    مصير يحمله هذا الخال كأنه ضليب المسيح في الآن نفسه يعدي الأقارب بشقائه تحيتي السي عبدالمجيد
  14. محمد فري

    خطة ,,

    يسميها البلاوات: لعبة التلت tilt عندما يصمت الفليبير ويتوقف عن العمل
  15. محمد فري

    أرض خصبة لم تكن موعودة

    حكي ممتع ذو نفس طويل تحيتي
  16. محمد فري

    حوار

    زوجان شابان، حديثا عهد بالزواج على مايبدو، كانا يسيران أمامي في الطريق بخطى وئيدة، ويتحدثان بصوت هادئ منخفض وكأنهما يتناجيان، تخيلتهما يتبادلان عبارات الإعجاب أو الغزل ,, لم لا .. وهما في مرحلة البداية المتميزة بدفق الشعور والوجدان .. اقتربت منهما وفي نيتي تجاوزهما، فقد كانت خطاي أسرع، لقضاء غرض...
  17. محمد فري

    خطة ,,

    هههه صحيح أخي محمد هو حلبة صراع وسلاحه الديبلوماسية لا العنف
  18. محمد فري

    خطة ,,

    الجو حار، والأنفاس تكاد تختنق، والجميع في انتظار العطلة الصيفية كخلاص من سنة دراسية تمددت كثيرا، وشهر يونيو يمشي الهوينى غير مبال بأحد، الامتحانات بدورها لم تنته بعد، والكل في حالة تأهب وانتظار .. دخلت الفصل مرهقا .. كالعادة طبعا .. غمغم البعض بتحية مبهمة، وظل الباقون صامتين وعيونهم جاحظة تتوقع...
  19. محمد فري

    متوازيان..

    جميل ما كتبت ما شد انتباهي هو التقسيم الذي اخترته للنص: هو بدوره يطرح ثنائية في الشكل … فالفقرات تتيح قراءتها منفصلة عن بعضها مما يجعلنا أمام ثلاثة نصوص وبالإمكان قراءتها مندمجة مع بعضها مكونة ما يمكن اعتباره ثلاثية سردية مودتي
  20. محمد فري

    اجتماع

    نعم ... لبى طلبها وفتح المجال لفضول وانحشار السارد ههه مودتي عزيزي عبد الإله
أعلى