نرحب بالكتاب الراغبين في الانضمام إلى مطر

نتائج البحث

  1. محمد فري

    بلا عنوان

    نعم أخي محمد اليعقابي هي حالات تواجهنا مرارا ,, ولا نملك إلا التصرف بما يتيحه واقعنا
  2. محمد فري

    بلا عنوان

    هههه لم يعد السارد إلى المحكمة ,,, ولم يذهب إليها سابقا ,,, هي بناية تواجه مدرسة الصغير ,, والسارد معتاد يوميا على المرور أمامها ,,, لذا قد يحكي أحداثا أخرى يصادفها مرارا في طريقه
  3. محمد فري

    بلا عنوان

    كانت قادمة باتجاهي، تمسك بيد طفل صغير يبدو متعبا، تجر رجليها جرا، وكأنها قطعت مسافة طويلة غير منتهية، كان الطفل يمشي ببطء شديد، لاتكاد رجلاه تسعفانه، فتضظر إلى جره ليتدحرج مكرها بجوارها، ولعلها بدورها لم تكن قادرة على حمله، فملامحها تشي بتعب,, بل بإرهاق شديد. عندما اقتربت منها، حولت وجهي عنها،...
  4. محمد فري

    خالي " حمزة "

    مصير يحمله هذا الخال كأنه ضليب المسيح في الآن نفسه يعدي الأقارب بشقائه تحيتي السي عبدالمجيد
  5. محمد فري

    خطة ,,

    يسميها البلاوات: لعبة التلت tilt عندما يصمت الفليبير ويتوقف عن العمل
  6. محمد فري

    أرض خصبة لم تكن موعودة

    حكي ممتع ذو نفس طويل تحيتي
  7. محمد فري

    حوار

    زوجان شابان، حديثا عهد بالزواج على مايبدو، كانا يسيران أمامي في الطريق بخطى وئيدة، ويتحدثان بصوت هادئ منخفض وكأنهما يتناجيان، تخيلتهما يتبادلان عبارات الإعجاب أو الغزل ,, لم لا .. وهما في مرحلة البداية المتميزة بدفق الشعور والوجدان .. اقتربت منهما وفي نيتي تجاوزهما، فقد كانت خطاي أسرع، لقضاء غرض...
  8. محمد فري

    خطة ,,

    هههه صحيح أخي محمد هو حلبة صراع وسلاحه الديبلوماسية لا العنف
  9. محمد فري

    خطة ,,

    الجو حار، والأنفاس تكاد تختنق، والجميع في انتظار العطلة الصيفية كخلاص من سنة دراسية تمددت كثيرا، وشهر يونيو يمشي الهوينى غير مبال بأحد، الامتحانات بدورها لم تنته بعد، والكل في حالة تأهب وانتظار .. دخلت الفصل مرهقا .. كالعادة طبعا .. غمغم البعض بتحية مبهمة، وظل الباقون صامتين وعيونهم جاحظة تتوقع...
  10. محمد فري

    متوازيان..

    جميل ما كتبت ما شد انتباهي هو التقسيم الذي اخترته للنص: هو بدوره يطرح ثنائية في الشكل … فالفقرات تتيح قراءتها منفصلة عن بعضها مما يجعلنا أمام ثلاثة نصوص وبالإمكان قراءتها مندمجة مع بعضها مكونة ما يمكن اعتباره ثلاثية سردية مودتي
  11. محمد فري

    اجتماع

    نعم ... لبى طلبها وفتح المجال لفضول وانحشار السارد ههه مودتي عزيزي عبد الإله
  12. محمد فري

    حلـــم غريــــب

    مرحبا أخي السي عبدالإله اشتقنا إليك بعد غياب وشكرا على المرور الجميل والتعليق الدقيق لك المودة
  13. محمد فري

    إيطو

    يقال إن الإنسان ذو أبعاد .. وبعد السارد ذكرياته التي يستجير بها هروبا من ثقل واقعه .. الهروب هنا ملجأ يحتضن الذاكرة، ويرحب بالروح لتتخلص من قفص الجسد .. السارد لايملك إلا هذا النوع من الخلاص، إلا أنه يفي بالغرض، بعيدا عن جحيم اللحظة الثايتة .. نص جميل، تميزت حبكته بأسلوب سردي يشدك إلى النهاية ...
  14. محمد فري

    اجتماع

    اعتذر من صديقه عن مرافقته بدعوى اجتماع طارئ ضروري.. ابتعد قليلا ثم توجه نحو السوق لتلبية طلباتها
  15. محمد فري

    الفيلسوف

    وكأنه سقراط عندما حاكموه بإفساد عقول شباب المدينة .. رهان النص يحيل على البيت الشهير: ذو العقل يشقى في النعيم بعقله = وأخو الجهالة في الشقاوة ينعم كما يحيل على المثل المغربي: ما في الهم غير اللي كيفهم حكاية لا تخلو من فائدة ... ومتعة تحيتي السي حسن
  16. محمد فري

    بوح مدينة

    السي حسن فيرداوس، صديق مهووس بالكتابة، وهذا لايعني أن كتابته هوس، بل انطباع وإحساس ينقله بعفوية ويصوغه بأسلوب ممتع يشدك إلى آخر سطر. شدته الكتابة منذ السبعيينات، وكتب نصوصا قصصية كثيرة، ونشر الكثير منها في بعض الجرائد، لكنه لم يوثقها في مطبوع، أو مجموعة قصصية محددة ,, ربما لايهمه التوثيق بقدر ما...
  17. محمد فري

    بوح مدينة

  18. محمد فري

    مصادفة

    مصادفة لضيق مساحة الصفحة كتبها قصيرة جدا؛ بعد أن كان في نيته أن يكتبها.. قصيرة فقط.
  19. محمد فري

    الصديق أحمد السقال في ذمة الله

    ببالغ الحزن والأسى تلقينا خبر وفاة الصديق العزيز السي احمد السقال هذا الصباح كان خبرا كالصاعقة... لكنه قدر الله ولا راد لقدره عزاؤنا واحد رحمه الله ... رحمه الله وإنا لله وإنا إليه راجعون
أعلى